وسطاء المؤشرات

تداول المؤشرات في سوق العملات الأجنبية او ما يعرف بأسم فوركس، عادة ما يكون البداية للدخول إلي عالم الأسواق المالية العالمية. ومن ثم يجد المتداول أمامه الكثير من الادوات المالية التي يستطيع ان ينفذ عليها عمليات بيع وشراء ويحقق منها أرباحا مثل العملات الأجنبية.

دائما ما تكون هذه الأدوات مختلفة بشكل كبير في طبيعتها وطبيعة عقود تداولها عن العملات الأجنبية. والتي تحتاج إلي خبرة خاصة بكل نوع من الأدوات المالية المتاحة. أحد أشهر هذه الأصول هي المؤشرات. اي أننا نقوم بشراء وبيع مؤشرات أسواق الأسهم. فماذا يعني ذلك ؟.

سنتناول الأمر بالكثير من التفصيل لتصبح عزيز القاريء علي دراية كاملة بماهية المؤشرات. دعنا الآن نعود إلي أحد أشهر الأسواق المالية التقليدية في تاريخ البشرية وهو سوق الأسهم.

لتأسيس الشركات والمصانع العملاقة يكون البشر دائما أمام معضلة التمويل، وهي من أين يمكننا الحصول علي أموال كافية لبناء شركات أو مصانع عملاقة. كانت الطريقة الأمثل عن طريق تقسيم رأس المال إلي أسهم وتقوم المؤسسات والأفراد معا في شراء هذه الأسهم. وعندما يحقق النشاط ربحا يتم توزيع الربح حسب عدد الأسهم مع كل مستثمر.

وظهرت أسواق الأسهم لتسهيل عملية  تداول الاسهم . وأصبحت أسواق الأسهم أسواق نظامية داخل كل دولة. وتجد سوق الأسهم به عشرات أو مئات الأسهم المتاحة للبيع والشراء.

إذا كانت هذه هي قصة الأسهم، فما هي المؤشرات إذا؟

كما اسلفنا ان أسواق الأسهم تتكون من عدد كبير من الأسهم عشرات ومئات الأسهم. فكان لابد من وجود طريقة للتعرف علي ما يحدث داخل هذه الأسواق. فظهرت فكرة المؤشر.

المؤشر مهمته الأساسية قياس مقدار الصعود والهبوط لأسهم معينة، وبالتالي يعطي تقرير عن الحالة العامة للسوق. يمكن ان يتكون المؤشر من عدد معين من الأسهم، او ربما قد يشمل كل الأسهم الموجودة في السوق.

لا يوجد طريقة قياسية لحساب قيم مؤشر سوق الأسهم. حيث تختار كل دولة طريقة لحساب المؤشر الخاص بسوق الأسهم الخاص بها. كذلك كل الدول مختلفة في عدد الأسهم التي يحويها مؤشرها، وهناك إختلاف أيضا في الوزن النسبي لكل سهم داخل المؤشر.

وليس الأمر بالغريب إذا وجدت ان سوق أسهم واحد لديه مجموعة من المؤشرات الرئيسية التي تقيس أداء هذا السوق.

بدون الخوض في الكثير من التفاصيل لكل مؤشر طريقته الخاصة في الحساب. لكن تظل مهمة المؤشرات واحدة وهي تحديد الحالة العامة للسوق.

مع تطور نظم التداول وتطور عقود البيع والشراء. أصبح من الممكن ان يقوم المتداولون بالمضاربة علي حركة المؤشرات صعودا وهبوطا. وأصبحت المؤشرات أحد أشهر أدوات التداول لدي شركة السمسرة.

ما هي المؤشرات الأكثر شهرة ومتاحة للتداول؟

الآن سنوضح بشكل مبسط أهم المؤشرات التي ستجدها غالبا في كل شركات السمسرة. والتي سيكون امامك فرصة للمضاربة عليها. وعادة هي مؤشرات أسواق الأسهم للدول المتقدمة مثل أمريكا ودول أوروبا الغربية وبعض الدول الآسيوية مثل الصين واليابان.

أم مؤشرات أسواق الأسهم لباقي دول العالم يمكنك الإطلاع عليها من خلال المواقع التي تقدم خدمات الرسوم البيانية لكن دون إتاحة لتداولها.

اسم الوسيط

أقصى رافعة يقبل سكالبنج يقبل الهيدج أقل ايداع حساب اسلامي

التواصل مع الشركة

AvaTrade

1:30   1:400  

نعم

 

نعم

 

100$

 

لا

www.avatrade.com

Plus500

1:30 و 1:300  

نعم

 

نعم

 

100$

 

نعم

www.plus500.com

Forex.com

 

1:40

 

نعم

 

نعم

 

50$

 

لا

www.forex.com

IG

 

1:30

 

نعم

 

نعم

 

250$

 

نعم

www.ig.com

– مؤشرات أسواق الأسهم الأمريكية

تعتبر أسواق الأسهم الأمريكية هي أكبر أسواق الأسهم في العالم، حيث تحتوي هذه الأسواق علي أكبر شركات علي مستوي العالم في كل المجالات تقريبا. بالإضافة إلي ضخامة عدد الأسهم التي تصل في بعض الاسواق لقرابة 4000 سهم.

1- مؤشر داو جونز الصناعي:-

وهو مؤشر يقيس أداء أسهم أكبر 30 شركة صناعية في سوق نيويورك.

2- مؤشر ناسداك:-

وهو المؤشر الرئيسي للسوق التكنولوجي الأمريكي. حيث أن أغلب الشركات المدرجة في بورصة ناسداك هي الشركات التكنولوجية. يوجد مؤشرين لبورصة ناسداك:-

أ- ناسداك (NASDAQ-100).
ب- NASDAQ Composite Index.

3- مؤشر ستاندرد اند بروز 500:-

مؤشر أسهم يضم أسهم أكبر 500 شركة مالية أمريكية من بنوك ومؤسسات مالية.

– مؤشرات الأسهم الأوروبية

1- مؤشر سوق الأسهم الفرنسي (CAC40).

2- مؤشر سوق الأسهم البريطانية (FTSE 100).

3- مؤشر سوق الأسهم الإيطالية (IT 40).

4- مؤشر سوق الأسهم الأسبانية (IBEX 35).

5- مؤشر سوق الأسهم السويسري (SMI).

6- مؤشر سوق الأسهم الألماني (DAX 30).

7- مؤشر السوق الأوروبية (STOXX 50).

– مؤشرات الأسهم الآسيوية

1- مؤشر سوق الأسهم الياباني (Nikkei 225).

2- مؤشر سوق الأسهم هونج كونج (HSI).

3- مؤشر سوق الأسهم الأسترالي (ASX200).

إتفقنا مسبقا انه ليس هناك طريقة قياسية لحساب المؤشرات، وبالتالي بجانب رمز كل مؤشر عدد الأسهم التي يحتويها. من خلال البحث علي الإنترنت يمكنك جمع المزيد من المعلومات والتفاصيل عن تاريخ كل مؤشر وطريقة حسابه إذا كانت ستمثل فارق بالنسبة لك.

المزيد من التفاصيل

أصبحت لديك الآن دراية عامة عن ماهية المؤشرات، وأصبحت تدرك أيضا أسماء المؤشرات الأكثر شيوعا علي منصات التداول. عليك ان تعرف كذلك:-

– تعتبر إضافة المؤشرات للتداول ميزة تحسب لصالح شركة السمسرة، لذلك ستجد أن أغلب الشركات تتنافس فيما بينها لإضافة أكبر عدد ممكن من المؤشرات القابلة للتداول علي منصاتها.

– لا يتوجب عليك ان تعرف طريقة حساب المؤشر أو كيف يتم إختيار الشركات المدرجة فيه، لتتمكن من التداول عليه بنجاح. كل ما عليك ان تقوم بتحليل حركة المؤشر وتوقع القادم. ثم نفذ صفقاتك.

– مؤشرات أسواق الأسهم تخضع للتحليل الفني. وبالتالي يمكنك تطبيق أدوات التحليل الفني لقرائة الرسوم البيانية الخاصة بحركة المؤشرات والتنبؤ بتحركاتها المستقبلية.

– يتم تداول المؤشرات علي منصات التداول من خلال عقود التداول CFD. وهي عقود مختلفة في نوعيتها وطريقتها عن عقود الهامش المستخدمة في تداول العملات.

ماذا عن مخاطر تداول المؤشرات؟

لا نعتقد ان هناك مخاطر كبيرة من تداول المؤشرات نفسها، كل ما عليك ان تفهم جيدا طبيعة التداول بعقود CFD، وان تستخدم حجم عقد مناسب لحجم رأس مالك. وذلك لأن قيمة النقطة تختلف كثيرا مع قيمة النقطة في سوق العملات الأجنبية.

إلي جانب الإلتزام بأوامر وقف الخسارة وجني الربح، وإتبع إستراتيجيتك في التداول. عندها لن تتحمل الكثير من المخاطر التي قد تقضي علي رأس مالك.

مواعيد تداول المؤشرات

إعتادنا أن اسواق العملات الأجنبية تعمل علي مدار 24 ساعة لمدة 5 أيام أسبوعيا. لكن هذا ليس هو الحال في تداول المؤشرات. عليك ان تقوم بتداول المؤشر في الوقت الذي يعمل فيه سوق الأسهم الذي يتبعه. والتداول ليس مستمر علي مدار الساعة يوميا. ويظل يومي السبت والأحد من كل أسبوع العطلة الرسمية للأسواق.

علي سبيل المثال

إذا أردت شراء او بيع مؤشر (IBEX 35) عليك ان تتداوله في وقت عمل بورصة إسبانيا. وإذا أردت ان تتداول مؤشر (Nikkei 225) عليك ان تعمل في وقت عمل بورصة اليابان.

 

زر الذهاب إلى الأعلى