وسطاء حساب اسلامي

حسابات التداول الإسلامية هي الأفضل للجميع ربما عنوان المقال (حساب اسلامي) يوحي للبعض انه مقال مخصص لفئة معينة من القراء والمتداولين. لكننا نعتقد انه هام بقدر كبير للجميع. لأننا نؤمن إيمانا كاملا بأن الشريعة الإسلامية جاءت لتضع حدودا عادلة بين الجميع، وأحد أهم مقاصد الشريعة الإسلامية حفظ المال. لذلك نولي هذا الأمر إهتماما بالغا.

قاعدة لا يمكننا تخطيها، هي أننا لسنا جهة معتبرة للإقرار الحلال والحرام. لكننا سنلفت الأنظار إلي أهم النقاط التي تحتاج إلي حكم. وعليك عزيز القارىء أن تفهم الأمر جيدا، ومن ثم تعرض الامر كله علي جهة معتبرة وموثوقة لتحصل علي إفتاء بما هو حلال أو حرام.

موضوعات شائكة، لكن لا يمكننا ان نغض الطرف عن أهميتها.

الشريعة الإسلامية لديها قواعدها الخاصة في البيع والشراء. ليست مقيدة كما يعتقد البعض بقدر ما هي إنتقائية لما هو أكثر وضوح وأكثر عدالة في التعامل.

الجوانب

1- الأداة المالية محل التداول.

ليست كل السلع سواء، وبالتالي يكون لك سلعة حكمها. علي سبيل المثال تداول الذهب قواعد خاصة في بيعه وشرائه وتداوله. ويتبعه في ذلك ما تم الإتفاق عليه أنها معادن نفيسة مثل (الفضة ، البلاتين ، البلاديوم ، وما في حكمهم). لذلك عزيز القاريء عليك معرفة هل يجوز تداول السلعة او المضاربة علي اسعارها في الاسواق الفورية؟! أم لا.

في سوق العملات تم الإتفاق علي ان العملات نفسها تخرج من دائرة كونها نقود، إلي صورة جديدة وهي ان تصبح سلعة يمكن تداولها او المضاربة علي سعرها.

مثلا أسهم الشركات التي تنتج سلع أو خدمات محرمة، لها حكم خاص. اسهم الشركات التي يتم تمويلها عن طريق الربا لها حكم. السندات لها حكم خاص.

لذلك يجب معرفة حكم تداول او المضاربة علي كل أداة مالية.

2- عقود البيع والشراء.

تم إستحداث أشكال وأنواع عديدة لعقود البيع والشراء في عصرنا الحالي، وذلك لتساعد علي زيادة أنشطة البيع والشراء وزيادة السيولة في الاسواق، ولتحقق مصالح مختلفة للمتعاملين. منها عقود ترفضها الشريعة الإسلامية ومنها عقود مقبولة، ومنها عقود جائزة بشروط.

علي سبيل المثال يستخدم نظام الهامش ، لتعظيم قيمة رؤوس الاموال الصغيرة. وتساعد في خلق سيولة في الاسواق التي تحدث بها تغيرات طفيفة مثل سوق العملات. وتعتبر وسيلة لفتح أفاق الإستثمار في الأسواق الكبيرة لصغار المستثمرين.

لذلك يجب معرفة الحكم الخاص ايضا بكل عقد وفقا لطبيعته.

حساب اسلامي

مع زيادة أعداد المشاركين في الأسواق المالية بشكل عام. وفي سوق العملات الأجنبية بشكل خاص. وخاصة من العرب والمسلمين بات أمر حسم تحليل او تحريم عقد أو أداة أمرا هام للغاية.

لذلك بدأت شركات السمسرة بالشراكة مع جهات بحثية معتبرة وموثوقة في بحث المعاملات في سوق العملات الأجنبية. وهل هي توافق الشريعة الإسلامية أم لا.

ما أسفر عنه ذلك الامر انه تم إصدار نوع جديد من الحسابات الخاصة بالتداول في سوق العملات الأجنبية Forex، سميت بالحسابات الإسلامية.

وهي حسابات لها شروط خاصة لتخضع كل التعاملات في سوق الصرف الأجنبي للشريعة. أهم هذه الشروط

– ألا يحصل المقرض علي عمولة مقابل إقراضه المال للمتداول.

يعمل نظام الهامش بالرافعة المالية وهي مضاعفة رأس مال المتداول بنسبة معينة. ويقوم المقرض (وهي شركة السمسرة) بمتابعة السوق في حالة فتح المتداول صفقة. واحيانا يجبر المتداول علي خسارة رأس المال وذلك لتفادي خسارة أي جزء من المال المقترض.

في الحساب الإسلامي يتم إلغاء هذه العمولات.

– إعفاء حسابات التداول من فوائد التبييت.

في سوق العملات انت تقوم بشراء وبيع عملات، وأحيانا تستمر صفقات حتي نهاية يوم العمل وتستمر لليوم التالي. في هذه الحالات يتم إحتساب فائدة علي العملات وفقا لمركزك ويتم إضافة هذه الفوائد لقيمة صفقتك او خصمها من قيمة صفقتك.

في الحساب الإسلامي يتم إلغاء هذه الفوائد.

بتطبيق هذين الشرطين يصبح تداول العملات موافق لقواعد الشريعة.

الحسابات الأسلامية هي الأفضل للجميع

ربما القيمة الحقيقية لهذه الحسابات سيدركها بقوة المتمرسين في سوق العملات الأجنبية. لأن الاسواق تتسم بطبيعتها المتغيرة، فأثناء التداول ستجبر في كثير من الأحيان علي الإبقاء علي صفقات لفترات طويلة. خاصة في حالة هدوء التداولات او التداولات في النطاقات السعرية الضيقة.

مع وجود مثل عمولات الإقراض او فوائد التبيت، ستجد انك تتحمل تكاليف ليس عليك تحملها، وخاصة أنها لا تمثل لك عائد حقيقي او ثمنا لخدمة تحصل عليها من الشركة.

حتي شركة السمسرة ستجبرك علي الخسارة إذا إقترب إنعكاس السوق عليك من المساس بأموالها وهذا ما يسمي بنداء الهامش وهو أمر وإجراء متعارف عليه في السوق.

مع الصفقات ممتدة الاجل حتي وإن كانت رابحة ستجبر علي إغلاق صفقتك فقط لتوقف نزيف العمولات والفوائد المستحقة عليك.

لذلك نحن ننصح الجميع مبتدئين او محترفين، بإمعان النظر بدقة وعمق في قيمة الحسابات الإسلامية في سوق العملات الأجنبية. لأنها ستعفيك كمتداول من ضغوط لا تستحق ولا يجب ان تتحملها.

وسطاء الحسابات الإسلامية

الأمر لا يحتاج إلي بحث كثير، أو حتي انت ستكون في حاجه لتغيير الوسيط الذي تعمل معه حاليا لتحصل علي حساب إسلامي أو حتي تحتاج تغيير حسابك الحالي لتحصل علي معاملة الحساب الإسلامي.

أصبحت هذه الحسابات متاحة لدي جميع شركات السمسرة. وأصبح خيار دائما في حسابك لدي شركة السمسرة. كل ما عليك هو ان تقوم بتفعيله.

زر الذهاب إلى الأعلى